الرئيسية / الطيـور / الببغاوات / أفضل الببغاوات في العالم

أفضل الببغاوات في العالم

 

الببغاء، هذا الكائن الرباني المبدع الصنع فيه تتجلى العظمة الربانية في خلق الكائنات الكونية ، كائن يستطيع أن يتزين بنمط فريد من الألوان التي تدخل البهجة على القلوب عند رؤيتها، عندما تراه ستشعر أنك أمام لوح فنية متحركة، فيه تتناغم الألوان لتشكل في السماء التي تحوم فيها إبداع منقطع النظير، هذه اللوحة الربانية الكونية لم يستطيع أي رسام تجسيدها مهما بلغت درجة إتقانه للإبداع بالألوان، فقط يد الخالق عز وجل هي الوحيدة القادرة على فعل ذلك، لذا فإن كل هذا الجمال إذا اقتنيته داخل منزلك، أو حتى تعرفت عليه عن قرب ستضمن لنفسك سعادة دائمة، وهذا فقط لأنك عندما تراه ستجد روحك تنبض فرحًا بجماله الذي يرسم السعادة على قلبك، واليوم في هذا المقال سنحاول أن نخوض داخل هذه الفصيلة الرائعة لنتعرف على أفضل الأنواع منها، بالرغم من أن كلها جميعًا بلا استثناء لديها رونق خاص تمتاز به ، فتابعونا .

ببغاء مكاو القرمزي


يسكن هذا الساحر الرائع ذو الذيل الطويل الذي يشكل نسبة تصل إلى أكثر من مجمل طولة في منطقة الجنوب، والوسط من أمريكا، بالإضافة إلى المنطقة الشرقية الجنوبية من المكسيك، وبعض المناطق من البرازيل، وبالرغم من أن هذا النوع من الببغاوات قد شهد انقراض كبير في اعداده، ولكن ما زال موجود بكثرة، يمتاز المكاو بمجموعة من الألوان الخلابة التي تجمع فيما بين الأحمر، والأصفر، والأخضر، والأزرق تتوزع جميعها على كامل جسده لتعطيه منظر فريد يأثر الألباب برؤيته. يستطيع المكاو القرمزي العيش لما يقارب من الخمسين عام، إذا تم تربيته في المنزل، ويمتاز بصوته العالي جدًا،  ويعتمد المكاو في تكاثره على وضع البيض، حيث يضع بيضتين، أو ثلاثة في كل مرة يتكاثر فيها، وتبلغ فترة احتضان أنثى المكاو لبيضها حوالي 5 أسابيع كاملة، وترعى صغارها لمدة عام كامل قبل أن يغادروا، ويعتمد المكاو في طعامه على الفواكه، والحبوب، والمكسرات.

 

ببغاء البادجي

ينتمي البادجي إلى فصيلة الببغاوات المتكلمة، لذا فهو رفيق ممتاز لك في أوقات الوحدة، حيث يمكنك الاستمتاع بالحديث معه عند تربيته، فقدرته على حفظ الكلمات تفوق 1700 كلمة، يسكن هذا المتكلم الذكي في استراليا، ويوجد منه أعداد مهولة في البرية، يمتد عمره ما بين 7 إلى 15 عاما، ويمتاز هذا الطائر بلونه الأخضر الممزوج بالأصفر، ولكن على الرغم من ذلك يمكن أن تجد ألوان أخرى منه في حالة إذا تمت عمليات التزاوج بينه، وبين نوع آخر من غير فصيلته، وهو يمتاز بحجمه الصغيرة الذي يشبه الدمية المتحركة، ويعشق تناول الخضروات، والمكسرات، بالإضافة إلى البقوليات، يعرف البادجي أيضًا باسم طائر الحب، كونه يحب دائمًا أن يعبر عن مشاعره لشريكه في الحياة، لذا فاقتناءه يملأ الأجواء بالطاقة الإيجابية الجميلة، والمشاهد الرومانسية البريئة.

 

ببغاء الاكلكتوس

نوع آخر مميز من الببغاوات ينتمي إلى الفصيلة المتكلمة، وبالرغم من أن وزنه لا يتعدى النصف كيلو جرام، ولكنه يمتاز بمظهر متميز، ولكل جنس من هذه الفصيلة من الببغاوات لون يتزين به، حيث تتزين الأنثى باللون الأرجواني الممزوج بالأحمر، ويتزين الذكر باللون الأخضر الممزوج بمنقاره الأصفر، والبرتقالي، موطنه الأصلي في المنطقة الشرقية الشمالية من أستراليا، بالإضافة إلى غينيا تحديدًا في الغابات المطيرة، كونها المكان المفضل لاستوطانه، نظامه الغذائي واسع، حيث يتغذى على أنواع من الفاكهة، والبراعم، وبعض أنواع من البذور، بالإضافة إلى المكسرات، والجوز.

 

ببغاء الحب فيشر

بطولة الصغير الذي لا يتعدى الـ 15 سم، ووزنه الخفيف الذي يزن فقط 48 جرام، يستطيع هذا الببغاء المميز أن يؤثر قلبك على الفور، موطنه الأصلي في مدغشقر، وأفريقيا، ولكن حاليًا يمكن أن تجده في أي مكان في العالم، نظرًا لأن هناك عمليات تصدير، واستيراد كثيرة له، ويعد من أجمل الحيوانات الأليفة التي يتم اقتناؤها على الإطلاق، عرف هذا الببغاء على اسم مكتشفه فيشر الذي استطاع أن يضعه على لائحة الببغاوات في أواخر القرن التاسع عشر، يستطيع ببغاء الحب فيشر أن يرافقك لمدة تصل إلى عشرين عام، وهو ذو طابع هادئ، لذا فهو رفيق مثالي غير مزعج في المنزل، لونه يجمع بتدرجات بين البرتقالي الغامق، والبرتقالي الفاتح، والأصفر، والأخضر، ويحب التغذي على الديدان، ولب عباد الشمس، تضع أنثي الفيشر من 3 إلى 6 بيضات عند التكاثر، وتبلغ فترة حملها من 22 إلى 24 يومًا، ويهتم رفيقها بشكل كبير بها لذا تعرف على أنها طيور الحب.

ببغاء الأمازون


هو من أشهر أنواع الببغاوات، ويتمركز في  بداية المناطق الممتدة من أمريكا الجنوبية مرورًا بالعديد من المناطق في المكسيك، وعدد من مناطق الكاريبي، يبلغ  وزن هذا النوع من الببغاوات حوالي 240 جرام، ويمتد طوله من 28 سم إلى 33 سم، وينتمي إلى الفصيلة المتكلمة، وتضم فصيلة ببغاء الأمازون أكثر من 280 نوع، لونه في العادة يكون أخضر، ويمكن ان تتخلله ألوان أخرى بسيطة جدًا مثل الأزرق، والأصفر، تعيش هذه الفصيلة من الببغاوات لمدة قد تصل إلى 50 عام، وتتسم هذه الفصيلة بكونها مخلصة للغاية فلا تعيش سوى مع رفيق واحد طول عمرها، كما أنها ودودة جدًا إلى أصدقائها، واجتماعية أيضًا، لذا فهي مسلية جدًا عند تواجدها في المنزل.

إلى هنا نكون قد انتهينا من التعرف على أفضل أنواع الببغاوات في العالم، وبالرغم من أن القائمة قد تطول، ولكن حاولنا أن نعرفكم على الأكثر شعبية منها.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*